أحدث العروض والتخفيضاتصحة

هل تشعر برعشة مفاجئة للجسم.. اعرف السر وراء ذلك – مفاجأة صادمة

القشعريرة رعشة مفاجئة في الجسم كله، تتسبب في انقباض العضلات المرتبطة ببصيلات الشعر، وقد تحدث بسبب تبخر العرق بعد تجمعه على الجلد، فينتج شعور مفاجئ بالبرودة.

وتوجد العديد من الأسباب المحتملة لرعشة الجسم، وفقًا لما ذكره موقع «مايو كلينيك» الطبي، منها:

1- نقص السكر في الدم

يمكن أن يشعر البعض بقشعريرة مفاجئة في الجسم، خاصةً فور الاستيقاظ من النوم، ويرجع ذلك لنقص السكر في الدم، وعادة يكون مصحوبا بزيادة في سرعة ضربات القلب.

2- نوبات الهلع

يمكن أن يسبب الهلع شعورا مفاجئا برعشة في الجسم، وأصحاب هذا المرض هم الفئات الأكثر عرضة للشعور بالقشعريرة بعد الاستيقاظ من النوم، وتكون مصحوبة ببعض الأعراض، مثل التعرق، وسرعة ضربات القلب، وضيق التنفس.

3- الإفراط في تناول الكافيين

يمكن أن يسبب الإفراط في الكافيين على مدار اليوم الشعور بأعراض مزعجة، ومنها أعراض القشعريرة، خاصةً بعد الاستيقاظ من النوم، كما تكون مصحوبة بالقلق والغثيان والقيء.

4- القلق

البعض يمر بأحداث سيئة في اليوم، ما يؤثر على حالته النفسية تجعله يتعرض للارتجاف بشكل مفاجئ، وهي إشارة للإصابة باضطراب القلق، وتكون مصحوبة ببعض الأعراض مثل قلة التركيز وتقلصات المعدة والتعب الشديد وسرعة ضربات القلب.

وقد يكون هناك أسباب مرضية للرعشة مثل ما يلي:

الإصابة بالبرد: حيث يصدر الجسم رد فعل طبيعي عند زيادة درجة حرارة الجسم.

مرض باركنسون: ويسبب ضعف العضلات.

مرض تلف الأعصاب: يعرف بالتصلب المتعدد.

فرط نشاط الغدة الدرقية ونشاطها.

نصائح لتقليل الرعشة

الابتعاد عن المواقف التي تسبب التوتر.

تناول طعام خفيف قبل النوم.

الحصول على قسط كاف من النوم.

ممارسة الرياضة على الأقل 30 دقيقة يوميا.

الإقلاع عن التدخين.

 

زر الذهاب إلى الأعلى